الرئيسية / محلي / قد ترفـ.ـع الأعـ.ـلام الحمـ.ـراء في واشـ.ـنطن مـ.ـاذا عن تحـ.ـركات عمان الدبلـ.ـوماسية فـ.ـي سورية

قد ترفـ.ـع الأعـ.ـلام الحمـ.ـراء في واشـ.ـنطن مـ.ـاذا عن تحـ.ـركات عمان الدبلـ.ـوماسية فـ.ـي سورية

منـ.ـذ انـ.ـدلاع الأزمـ.ـة السـ.ـورية قبل ما يقرب من عقـ.ـد من الزمان، كانت عُـ.ـمان العضـ.ـو الوحيد في مجلس التعاون الخليـ.ـجي الذي لم يتـ.ـخذ أي إجراء دبلـ.ـوماسي تقريباً ضـ.ـد سورية.

 

وبحسب مقـ.ـال للباحثين جورجيو كـ.ـافيرو، وبريت ستـ.ـوديتش بموقع “كارنيغـ.ـي للسـ.ـلام العالمي. تسعى عُـ.ـمان، إلى جانب رو.سيا والإمـ.ـارات العربية المتـ.ـحدة، إلى دور أكبر في مـ.ـساعدة سورية على إعادة الاندمـ.ـاج في المجموعة الدبلـ.ـوماسية العربية الأوسع وإعادة بناء بنيـ.تتها التحـ.ـتية المدمـ.ـرة.

 

لكن القيام بذلك، في الوقت الذي تفـ.ـرض فيه الولايـ.ـات المتحدة عقـ.ـوبات شاملة على سورية، يعني أن مـ.ـسـ.ـقط ستحتاج إلى الموازنة بعناية بين جهـ.ـودها لكـ.ـسـ.ـب النفـ.ـوذ في دمشق وعلاقـ.ـاتها القـ.ـوية بواشـ.ـنطن.

 

وأشار كاتبي المقال، أن علاقـ.ـات مسقط المهـ.ـمة مع رو.سيا وإيـ.ـران والإمـ.ـارات العربية وجميعهم يرحـ.ـبون بدور عماني في سورية- لها صـ.ـلة بموقـ.ـف الدولـ.ـة العربية تجاه سورية؛ بصفتها دولـ.ـة مجلـ.ـس التعاون الخلـ.ـ.ـيجي الأكثر حـ.ـساسية لأمن إيــــ.ـران ومـصالحها الجيـ.ـوسياسية، ويجب أن يُفهم دعـ.ـم عمان المتـ.ـزايد لدمشق في سيـ.ـاق عـ.ـلاقة مسـ.ـقط الخاصة بطهـ.ـران، مما يساعد على وضع عُمان كقـ.ـوة مـ.ـوازنة في الشرق الأوسط.

 

إن زيادة نشـ.ـاط عُـ.ـمان في سورية لا يشـ.ـير فقط إلى المـ.ـصالح الخاصة للسلـ.ـطنة هناك، والتي تشمل فـ.ـرص الاستثـ.ـمار والفرص لتأكيد نفـ.ـوذ القـ.ـوة الناعمة لسلـ.ـطنة عمان كجسر دبلومـ.ـاسي في منطقة مستـ.ـقطبة، بل يشـ.ـير إلى مجموعتها الأوسع من الشراكات في الشرق الأوسط وخارجه.

 

ووفقاً لكارنيغي، إن تحـ.ـركات عـ.ـمان الدبلوماسية في سـ.ـورية قد ترفـ.ـع الأعلام الحمـ.ـراء في واشـ.ـنطن. ويشكل قانون قيصـ.ـر تحـ.ـدياً لعُـ.ـمان في سعيها للمسـ.ـاعدة في إعادة إعـ.ـمار سورية وإعادة تطـ.ـويرها.

 

حيث تفرض أقسـ.ـام من قانون قيـ.ـصر عقـ.ـوبات على الكيـ.ـانات التي تنخـ.ـرط في أنشـ.ـطة إعادة الإعمـ.ـار في البلاد، وتعاقـ.ـب جميع الأطراف التي تتـ.ـعامل مع الحكـ.ـومة السورية أو أي قطـ.ـاع من اقتصـ.ـاد البلاد يكون للحكـ.ـومة فيه تـ.ـأثير كبير. وبهذا المعنى، فإن عُـ.ـمان، مثلها مثل الإمارات والدول الأخرى التي تعيد إقـ.ـامة علاقـ.ـات دبلومـ.ـاسية مع دمشق، من المرجـ.ـح أن تخطـ.ـو بحـ.ـذر في سورية لتجـ.ـنب انتهـ.ـاك عقوبـ.ـات قانون قيـ.ـصر.

 

في مطلع تشرين الأول 2020، تسـ.ـلم وليد المعـ.ـلم، وزير الخـ.ـارجية السوري الرا.حـ.ـل، أوراق اعتمـ.ـاد سفـ.ـير مسقـ.ـط لدى سـ.ـورية، تركي محمود البـ.ـوسعـ.ـيدي، مما جعل السـ.ـلطنة أول دو.لـ.ـة خليـ.ـجـ.ـية تعيد سفيـ.ـرها إلى سـ.ـورية منذ عام 2011.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *