الرئيسية / Uncategorized / حـ.زن وألـ.م وغضـ.ب.. هكذا تفاعل المشاهير مع احـ.تراق مخـ.يم اللاجئـ.ين السوريين بلبنان

حـ.زن وألـ.م وغضـ.ب.. هكذا تفاعل المشاهير مع احـ.تراق مخـ.يم اللاجئـ.ين السوريين بلبنان

لم تكن الصور التي نقلت عن الحريق الذي ألمّ بمخيم للاجئين السوريين ببلدية المنية في قضاء عكار في لبنان، مؤلمة فحسب، بل جاءت موجعة، قاسية، لتزيد آلام السوريين ألماً آخراً.

وتفاعل الآلاف من رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع الحريق الذي نشب، جراء خلاف بين شخص من المنية وشاب سوري من المخيم وعبروا عن صدمتهم الشديدة لما حصل، وطرحوا تساؤلات بشأن الفاعل، كما نشروا عدداً كبيراً من الفيديوهات والصور التي وثّقت الحريق الهائل الذي أباد المخيم عن بكرة أبيه، كما أظهرت الحجم الكبير للحريق الذي أتى على كل خيم في المخيم.

وكذلك تفاعل عدد كبير من الفنانين مع الحدث، وكانت أولهم الفنانة سلاف فواخرجي والتي كتبت عبر حسابها الرسمي عبر “توتير” تغريدة جاء فيها: “جارت البلاد وجارت العباد لكم ولنا الله يا اهلي وناسي “.

كم شارك الكاتب مازن طه صورة لإحدى النساء السوريات في المخيم والتي كانت تحمل كيساً تلملم فيه ما تبقى لها بعد الحريق واصفاً إياها بالقديسة وعبر حسابه على “فيسبوك” كتب معلقاً: “أيتها القديسة، لملمي ما تبقى من أشلاء الإنسانية، إحملي قهرك وبقايا وطنك على كتفك، وابحثي عن منفى آخر في أصقاع العهر، وقبل أن تتوسدي الأرض من جديد تذكري أن تبسقي في وجه هذا العالم”.

كما عبرت الفنانة أمل عرفة عن حزنها الشديد حيال ما جرى في مخيم المنية، حيث كتبت معلقةً عبر حسابه على “فيسبوك” : المأساة السورية،لو القلب بيوسع ، لو البيت بيوسع، لو القدرة بتوسع، كنت حطيت الكل معي، الحزن صار كلمة قليلة وتافهة قدام اللي صار وعم يصير والله يستر من الجاية..الله يردكون لبلدكون سالمين .. الذل بالبلد ولا ذل الغريب”.

ونشرت الفنانة مها المصري عبر حسابها على “توتير” صورة من آثار المخيم الذي أصبح رماداً وكتبت على الصورة قائلةً:” رحمتك يا رب، حسبي الله ونعم الوكيل”.

وعبر حسابها الرسمي على فيسبوك شاركت الفنانة سحر فوزي صورة من آثار الحريق في المخيم معبرةً عن حزنها لما جرى وكتبت قائلة:” لكم الله يا أبناء بلدي حسبي الله ونعم الوكيل”.

وشاركت الفنانة شكران مرتجى عبر “انستغرام” صورة المرأة السورية التي تحمل كيس على ظهرها أيضاً وكتبت عليها:” 2020 لتحترقي بكل تفاصيلك، 2020 لوكنت رجلاً لقتلتك قلوبنا تبكي”.

ولم تتردد الإعلامية اللبنانية رابعة الزيات بالتضامن مع السوريين وعبر حسابها على “توتير” أدانت الزيات هذا العمل الإجرامي بالقول: “إجرام وتوحّش لا بشري أقل ما يُمكن أن يُقال في هذه الجريمة الشنعاء بحقّ اللاجئين السوريين العُزّل بينهم أطفال وشيوخ ونساء خسئتم أيها المجرمون الويل لكم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *