الرئيسية / Uncategorized / اتحاد النحالين: العسل المغشوش أساء لسمعة العسل السوري عالمياً

اتحاد النحالين: العسل المغشوش أساء لسمعة العسل السوري عالمياً

بينّ مدير اتحاد النحالين العرب المهندس فتوح جمعة بأن انتشار العسل المغشوش في سوريا قد أساء كثيراً إلى سمعة العسـل السوري إن كان محلياً أو في الأسواق الخارجية، كما أن انتشاره قد شكل تحدياً كبيراً لإنتاج العسـل الحقيقي وأثر سلباً على المبيعات بسبب المنافسة في السعر.

وعلى هامش المعرض الخاص بالعسل، والمقام في دمشق تحت عنوان “العسـل .. غذاء ودواء وشفاء”، أشار جمعة إلى أن العسـل المغشوش يتم من قبل منتجين غير حقيقيين، وأصبح الغش في إنتاج العسـل مهنة للبعض، قائلاً “الغش حدث ولا حرج” لكثرة انتشاره في الأسواق.

وأوضح جمعة أن العسـل المغشوش يتم تصنيعه من خلال طبخ السكر مع خلاصات الأصناف المطلوب إنتاجها مثل حبة البركة أو اليانسون أو الحمضيات أو الشوكيات وغيرها من الخلاصات والنكهات الموجودة في العسـل الأصلي، ومن خلال هذه الخلطات يتم صنع منتج يعطي رائحة وشكل العسـل الأصلي ولكنه مغشوش وغير أصلي، ولا يمت للعسل بصلة لا من ناحية الشكل ولا الفائدة.

وأضاف أنه لا يمكن أن يباع العسـل بأرخص من تكلفة إنتاجه الحقيقية بينما نجد باعة على الأرصفة وفي المحلات يبيعون كيلو العسل بأقل من 10 آلاف ليرة سورية، فمن المؤكد بأنه مغشوش وإلا لم يباع بهذا السعر الرخيص؟ لافتاً إلى أنه تم الكشف عن كمية خمسة طن من العسل المغشوش في محاولة لتصديرها إلى الإمارات علماً بأن هناك قرار بمنع تصدير العسل السوري، وما يرسل للتصدير إن كان عسل مغشوش فهو يسيء لسمعة العسـل السوري الأصلي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *