الرئيسية / محلي / سوريا:وزير الاقتصاد: طرح ورقة فئة 5 آلاف لن يؤدي الى التضخم

سوريا:وزير الاقتصاد: طرح ورقة فئة 5 آلاف لن يؤدي الى التضخم

قال وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية سامر الخليل في تصريح خاص عبر قناة الفضائية السورية حول طرح ورقة فئة 5 آلاف ل.س اليوم الأحد 24/1/2021 بأن والواقع الاقتصادي بدأ بالتحسن وهناك معدلات نمو أفضل

 

 

 

وأضاف الخليل بأنها  ستبقى كل فئات العملة السورية، لكن سيتم استبدال التالف منها بفئة ال 5 آلاف وأن  أكثر من 50% انخفاض ميزان العجز التجاري في 2020 و لا يوجد زيادة في الكتلة النقدية وإنما استبدال أوراق نقدية بأخرى

 

 

 

في حين قال مدير الأبحاث الاقتصادية في مصرف سورية المركزي في تصريح عبر الفضائية السورية أن  طرح ورقة فئة 5 آلاف ل.س لن يؤثر على سعر الصرف

 

 

 

 

قام مصرف سورية المركزي منذ عدة سنوات بطباعة أوراق نقدية جديدة ووضعها في التداول من فئات ( 50 – 100 – 200 – 500 – 1000 – 2000) ليرة سورية حيث تم طباعة أوراق نقدية من فئة (2000) ل.س في عام 2015 وتم وضعها في التداول في النصف الثاني من عام 2017 عندما لمس المصرف المركزي حاجة السوق الفعلية لفئة (2000) ل.س, وانطلاقاً من دور المصرف المركزي بمتابعة السوق وتأمين احتياجاته من كافة فئات الأوراق النقدية وبناءً على دراسات قام بها خلال السنوات السابقة ووضعه للخطة الكفيلة لتأمين احتياجات التداول النقدي من كافة الفئات تبين الحاجة لفئة نقدية أكبر من الفئات الحالية المتداولة ذات قيمة تتناسب مع احتياجات التداول النقدي، فقد قام منذ عامين بطباعة أوراق نقدية من فئة (5000) ل.س لتلبية توقعات احتياجات التداول الفعلية من الأوراق النقدية وبما يضمن تسهيل في المعاملات النقدية وتخفيض تكاليفها ومساهمتها بمواجهة آثار التضخم التي حدثت خلال السنوات الماضية إضافةً إلى التخفيض من كثافة التعامل بالأوراق النقدية بسبب ارتفاع الأسعار خلال سنوات الحرب والحصار الجائر على بلدنا الحبيبة والتخلص التدريجي من الأوراق النقدية التالفة لا سيما وأن الاهتراء قد تزايد خلال الآونة الأخيرة.

 

 

 

 

بناءً عليه، وجد مصرف سورية المركزي أن الوقت قد أصبح ملائماً وفق المتغيرات الاقتصادية الحالية لطرح الفئة النقدية الجديدة وبذلك يكون أضاف فئة نقدية جديدة سيتم تداولها جنباً إلى جنب مع باقي الفئات النقدية المتداولة حالياً اعتباراً من تاريخ 24/01/2021.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *