الرئيسية / Uncategorized / 17 إصـ.ابة بمرض التـ.هاب الـ.كبد الوبـ.ائي في ريف جبلة.. الصحة تفحص ينابيع وشبكات المياه

17 إصـ.ابة بمرض التـ.هاب الـ.كبد الوبـ.ائي في ريف جبلة.. الصحة تفحص ينابيع وشبكات المياه

تصدّر خبر إصابة 17 شخصاً في قرية “حمّام القراحلة” بريف جبلة بمرض التهاب الكبد الوبائي A واجهة الحدث في اللاذقية، حيث أرسلت مديرية الصحة فرق التقصي الوبائي للقرية، فيما أخذت مؤسسة مياه الشرب عينات مياه من جميع الينابيع الموجودة في القرية للتأكد من مطابقتها للمواصفات السورية.

وأكد مدير عام مؤسسة مياه الشرب في اللاذقية المهندس مضر منصورة لـ “أثر برس” قيام عناصر من دائرة التحليل والتعقيم في المؤسسة بأخذ عينات مياه من الينابيع الموجودة في حمام القراحلة وجيبول (نبع مرعي – محطة عين قبي – نبع الحمام – نبع جيبول – نبع شرشور- منزل نورس قاضون )، وذلك خلال أيام الجمعة والسبت والأحد والإثنين بهدف مراقبة أي تطور على نوعية مياه الشرب.

وأضاف منصورة: “بينت النتائج المخبرية بعد إجراء التحاليل المتعلقة بمؤشرات التلوث بالصرف الصحي، أن مواصفات المياه الفيزيوكيميائية مطابقة للمواصفات القياسية السورية لمياه الشرب ولا يوجد أي أثر للتلوث بالصرف الصحي”.

وفيما يتعلق بمحطة عين قبي أكد منصورة أن المياه فيها مطابقة للمواصفات القياسية السورية لمياه الشرب من الناحية الجرثومية، داعياً المواطنين لتعقيم مياه الينابيع الشعبية قبل استخدامها لأغراض الشرب (نبع مرعي – نبع جيبول الشعبي – نبع الحمام).

 

كما أكد منصورة أنه تم إرسال ورشات للكشف على الشبكة المائية في كل أنحاء القرية وذلك لمعرفة إن كانت تعرضت لأي تسرب أو يوجد فيها أي خلل.

بدورها، قالت الدكتورة وفاء حلوم رئيس دائرة برامج الصحة العامة في مديرية صحة اللاذقية لـ “أثر”: “بعد ورود معلومات عن وجود حالات التهاب الكبد A في القرية، أرسلنا فريق التقصي الوبائي لقرية حمام القراحلة في ريف جبلة مصطحبين معهم عبوات لتحليل المياه و”بروشورات” خاصة للتوعية بسلامة الغذاء والمياه في المنطقة المصابة”.

وأوضحت حلوم أن الإصابات بلغت حوالي 17 إصابة متفرقة بين عدة منازل في مواقع عدة من القرية، مؤكدة أن جميع المرضى يتماثلون للشفاء لاسيما وأنه مضى على إصابتهم أكثر من 10 أيام.

 

وأشارت حلوم إلى أن الفريق أخذ عينات من مياه ثلاثة ينابيع موجودة في القرية ومن المضخة الرئيسية المغذية لمياه الشرب وخزان المياه في مدرسة القرية وخزانات المياه في الموجودة في منازل المصابين، وقد تم إرسال العينات إلى المخبر لتحليلها من قبل مديرية الصحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *