الرئيسية / Uncategorized / وزيـ.ـر الخـ.ـارجية الامـ.ـريكية الجـ.ـديد يكشـ.ـف السـ.ـياسة الامـ.ـريكية الجـ.ـديدة فـ.ـي الشرق الاوسـ.ـط

وزيـ.ـر الخـ.ـارجية الامـ.ـريكية الجـ.ـديد يكشـ.ـف السـ.ـياسة الامـ.ـريكية الجـ.ـديدة فـ.ـي الشرق الاوسـ.ـط

في أول مؤتمر صحفي لـ.ـه، كشـ.ـف وزيـ.ـر الخـ.ـارجية الأمـ.ـريكي أنتوني بلينكن، الأربعاء 27 يناير/كانون الثاني 2021، عن جملة من التغيـ.ـيرات، التي قد تكون شاملة للسـ.ـياسة الأمـ.ـريكية في الشرق الأوسط، بما يتضمن ذلك مراجعة الوعـ.ـود التي قطـ.ـعتها إدارة ترامـ.ـب للدول المطـ.ـبّعة مع إسـ.ـرائيل، وكذلك صفـ.ـقات السـ.ـلاح التي عقـ.ـدت معها مؤخراً، كما أنه تعهد بالتــ.زام بلاده الدائـ.ـم بأمن إسـ.ـرائيل.

 

بلينـ.ـكن أجـ.ـاب الأربعاء في أول مؤتمر صحفي له كوزيـ.ـر للخـ.ـارجية الأمـ.ـريكية، بعد تسـ.ـلّمه مهـ.ـام عمـ.ـله رسمياً، على عدد من الأسئلة المتعـ.ـلقة بالأجـ.ـندة السـ.ـياسية للولايـ.ـات المتـ.ـحدة.

 

ور.داً على سـ.ـؤال بشأن موافـ.ـقات بيع الأسـ.ـلحة التي قدمتها الإد.ارة الأمـ.ـريكية السابقة للإمـ.ـارات والسـ.ـعودية، قال بلينكن إنهم يدعـ.ـمون عمـ.ـلية التطـ.ـبيع بين إسـ.ـرائيل والدو.ل العـ.ـربية، وسيسـ.ـاهمون في العمـ.ـلية إذا لـ.ـز.م الأمر، إلا أنه تابع قائلاً: “في الوقت نفسه نريد أن نتـ.ـأكد من أننا نفهم تماماً الوعـ.ـود التي قُـ.ـطعت لتحقيق هذه الاتفـ.ـاقيات، وهذا مـ.ـا نـ.ـدرسه الآن”.

 

أضاف قائلاً: “عندما يتعلق الأمر بقرارات بيـ.ـع الأسلـ.ـحة، فإن الإد.ارات المعينة حديثاً هي بشكل عام تسعى لمراجعة تلك القرارات لمعـ.ـرفة ما إذا كانت ستساهم في الأهـ.ـداف الاستـ.ـراتيجية والسـ.ـياسة الخـ.ـارجية. وهذا ما نفـ.ـعله بالضبـ.ـط”.

 

في وقت لاحق، قال بلينـ.ـكن إن الولايـ.ـات المتحـ.ـدة تؤكد التـ.ـزامها بأمـ.ـن إسـ.ـرائيل وستواصل العمل معها عن كثـ.ـب لدفـ.ـع السـ.ـلام في المنطقة.

 

جاء ذلك في اتصـ.ـال هـ.ـاتفي مع وزـ.ـير الخـ.ـارجية الإسـ.ـرائيلي غابي أشكيـ.ـنازي، أشاد فيه وزيـ.ـر الخـ.ـارجية الأمـ.ـريكي بما تحقق من تقـ.ـد.م في الآونة الأخيرة فيما يتعلق باتفاقات أبـ.ـراهام وأكد اهتمام بـ.ـلاده بالبـ.ـناء على هذا التقدم.

 

وجاء في البيان: “أقـ.ـر وزيـ.ـر الخارجية أشكـ.ـينازي والوزيـ.ـر بلينكن بالشـ.ـراكة الراسـ.تخة بين الولايـ.ـات المتحدة وإسـ.ـرائيل، وأكدا أن البـ.ـلدين سيعمـ.ـلان معاً عن كـ.ـثب في مواجـ.ـهة التحـ.ـديات المقبلة”.

 

أما بشأن الاتفـ.ـاق النـ.ـووي مع إيـ.ـران، فقال وزيـ.ـر الخارجية الأمـ.ـريكي: “إذا امتثـ.ـلت إيـ.ـران بالكامل للاتفاق سنقوم بنفس الأمر”، مؤكداً أن إدارة بـ.ـايدن ستبحث مع حلـ.ـفـ.ـائها اتفاقاً أطول مـ.ـدة وأقـ.ـوى مع طهــ.ـران.

 

جاء ر.داً على سـ.ـؤال بشأن تصـ.ـريحات أدلـ.ـى بها الرئيـ.ـس الأمـ.ـريكي، جـ.ـو بـ.ـايدن، من قبل وقال فيها إنه إذا قامـ.ـت إيـ.ـران بدورها بمـ.ـوجب الاتفـ.ـاق النـ.ـووي، فإن واشـ.ـنطن ستقوم بتنفيذ ما يقتـ.ـضيه الاتفـ.ـاق.

 

وأضاف قـ.ـائلاً: “سوف نستخدم هذا مـ.ـنصة لحـ.ـلفائنا لبناء اتـ.ـفاقيات أطول وأقـ.ـوى بشأن القضـ.ـايا الإشـ.ـكالية الأخرى في العـ.ـلاقات مع إيـ.ـران. لكننا الآن بعيدون عن هذه النقطة”، كما أشار الوزيـ.ـر إلى أن الولايـ.ـات المتـ.ـحدة ستعيد النـ.ـظر في سـ.ـياستها وفـ.ـرضياتها، مضيفاً: “إذا قبلت إيـ.ـران الامتـ.ـثال للاتفـ.ـاق مجدداً، سنعـ.ـود نحن كذلك إليه”.

 

وفي شأن آخر، جـ.ـدد الوزيـ.ـر تأكيده على أن تقييمه لما ترتـ.ـكبه الصـ.ـين بحق أتـ.ـراك الإيغـ.ـور، يعتبر بمثابة “إبـ.ـادة” وتسيطر الصـ.ـين على إقـ.ـليم تـ.ـركستان الشـ.ـرقية منذ عام 1949 .

 

المصدر: عربي بوست

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *