الرئيسية / فنون / دريد لحام: حصل معي ما يحدث لميسي ورونالدو

دريد لحام: حصل معي ما يحدث لميسي ورونالدو

كشف الفنان “دريد لحام” أن مسرحيات الكاتب الراحل “محمد الماغوط” نجحت بفضل مشاركته بكتابتها، مؤكداً إلى أن فنانين مثل “رفيق سبيعي” و”عمر حجو” و”نهاد قلعي” هم زملاء مهنة وليسوا أصدقاء.

 

“دريد لحام” قال خلال استضافته في برنامج “المختار” عبر إذاعة “المدينة اف ام” بمناسبة عيد ميلاده الـ87 أنه «لايهتم كثيراً إن تم الحديث عن مشاركته في كتابة تلك المسرحيات أم لا، لكن المسرحيات الأربعة وهي “ضيعة تشرين”، و”غربة”، و”كاسك ياوطن”، و”شقائق النعمان”، أنا و”الماغوط” كتبنا المسرحيات معاً وفي بعض الأحيان لايذكرون اسمي وأنا لا أقدم نفسي ككاتب لكن شاركت بكتابة في هذا المسرحيات الأربعة».

وأضاف أن خير دليل على ذلك «عندما حدث فراق بيني وبين “الماغوط” قام بتقديم مسرحية لوحده اسمها “خارج السرب” ودعاني لحضورها .. أحد الصحفيين بعد حضور عرض المسرحية، قال لي: بهي المسرحية دريد إنت أخدت حقك».

 

كما أوضح “لحام” أن علاقته بالفنانين “رفيق سبيعي” و”حسام تحسين بك”، و”عمر حجو”، و”نهاد قلعي”، والكاتب “محمد الماغوط” بأنهم كانوا زملاء مهنة ولم يكونوا أصدقاء بالمعنى الحقيقي للصداقة، معتبراً أن أصدقائه هم عائلته وأن الصديق هو من يعيش معه تفاصيل حياته.

بالنسبة لما يُقال عن “لحام” أنه استأثر بالنجاح الفني لنفسه وحجبه عن باقي المجموعة التي ضمت الفنانين المذكورين الذين عملوا معه منذ بداية طريقه الفني، أوضح “لحام” أنه كان الألمع في الفريق، وقال: «يتحدث الناس اليوم عن رونالدو وميسي باعتبارهما الأهم في فريقيهما ولكنهما لن يستطيعا تحقيق نجاح دون أن تجتمع كل عناصر القوة في المجموعة وهذا ماحصل معي».

“دريد لحام” تحدث عن شخصية “غوار الطوشة” التي أحبّها الناس منذ عقود وحتى الآن، قائلاً: «الناس أحّبت “غوار” لأنه صعلوك وفقير وشخصية مؤذية ويحاول تحقيق غاياته من خلال المكائد ومن المستحيل أن تستمر هذه الشخصية إلى الأبد».

وأكدّ “لحام” أنه لايمانع أن يكون هناك مسلسلاً يروي سيرته الذاتية، مرشحاً ابنه “ثائر” لأداء شخصيته، كما اقترح أن يحمل المسلسل اسم “المنتمي”.

خلال اللقاء صحح الفنان “دريد لحام” الخطأ المتعلق بالتاريخ الحقيقي ليوم عيد ميلاده، وهو 9 شباط عام 1934 وليس شهر كانون الثاني كما هو مشاع، مشدداً على ضرورة تحديد النسل كون متطلبات الحياة باتت كثيرة ومتعبة، وأنه لاصحة للمثل القائل: «بيجي الولد وبجيب رزقتو معو» على حد قوله.

كما فاجأ أبناء وأحفاد الفنان “دريد لحام” بما فيهم أيضاً حفيد ابنته برسائل تضمنت عبارات المعايدة والتمنيات له بالصحة والعمر الطويل، وفي ختام اللقاء، وجّه “لحام” وصية للجمهور، قائلاً: «احلموا ودافعوا عن أحلامكم بأقصى ماتستطيعون ليكون الغد أفضل».

يشار إلى أن “دريد لحام”  يملك في رصيده الفني العديد من الأعمال التي نالت شهرة واسعة منها “صح النوم”، “مقالب غوار”، “أحلام أبو الهنا”، “الدغري”، “عودة غوار”، “عائلتي وأنا”، “الفصول الأربعة”، “ضبوا الشناتي”، “الخربة”، “ناس من ورق”، “شارع شيكاغو”، وغيرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *