الرئيسية / محلي / حماية المستهلك تبرر ارتفاع أسعار الفروج في الأسواق

حماية المستهلك تبرر ارتفاع أسعار الفروج في الأسواق

برر مدير الأسعار في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك علي ونوس ارتفاع أسعار الفروج في الأسواق، حيث أعاد السبب إلى ارتفاع أسعار الأعلاف وتكاليف تشغيل المداجن، وخروج عدد كبير من صغار المنتجين، ما أدى إلى قلة العرض وزيادة الطلب وارتفاع الأسعار.

 

وأوضح مدير الأسعار أن المشكلة ذاتها تنطبق على اللحوم الحمراء، مبيناً أن مسؤولية الأعلاف وتسعيرها تعود إلى وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي المنتجة لها، بحسب ما ورد في صحيفة “الوطن” المحلية.

 

ويأتي كلام ونوس خلال رده على ارتفاع أسعار الفروج، ووصول سعر سندويشة الشاورما في الأسواق حالياً إلى 2,500 ليرة، والوجبة الواحدة من الشاورما العربي بين 3,200 – 4,500 ليرة.

 

وارتفعت أسعار الفروج والبيض بشكل كبير خلال الأيام القليلة الماضية، فقد تجاوز سعر كيلو الفروج مبلغ 5 آلاف ليرة، كما تجاوز سعر طبق البيض مبلغ 6 آلاف ليرة، على الرغم من الحديث الرسمي عن دعم قطاع الدواجن.

 

وسبق أن أكد عضو لجنة مربي الدواجن حكمت حداد، أن قطاع الدواجن لا يزال في منحنى خطر، ويُخشى من انخفاض الأسعار وليس ارتفاعها، لأن الانخفاض يؤدي إلى كارثة وخروج قسم كبير من المربين بسبب الخسارة.

 

وحذّر رئيس الجمعية الحرفية اللحامين أدمون قطيش، في نهاية تشرين الأول الماضي، من ارتفاع مفاجئ في أسعار الفروج، خاصة وأن أسعار الأعلاف ترتفع يوماً بعد آخر، الأمر الذي سيؤثر على المربين ويؤدي إلى خسارتهم، حسب كلامه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *