الرئيسية / فنون / التطبيع مع إسرائيل قادم.. دريد لحام يبدي خجله من اللاجئين السوريين ويؤكد بأنه مع التطبيع!

التطبيع مع إسرائيل قادم.. دريد لحام يبدي خجله من اللاجئين السوريين ويؤكد بأنه مع التطبيع!

 

أبدى الفنان السوري دريد لحام خجله الشديد من اللاجئين السوريين الذين يقيمون في مخيمات اللجوء من عدم وجود حلّ جذري لهم.

 

وقال لحام في حوار رصدته منصة “دراما تريند” بأنه ليس متفائلاً في الأيام المقبلة لسورية بعد مرور عشرة أعوام.

وتابع بأنه لن يستطيع أن يقول لهم “اصبروا أو اصمدوا” في ظل الظروف المريرة والمزرية التي يعيشوها يومياً.

وأشار دريد لحام في حديثه بأن من يتحمل مسؤولية ذلك هم الأطراف الذين يتفاوضون في جنيف دون أن يضعوا أمام أعينهم تلك اللاجئين.

كما رفض عودة سوريا إلى الجامعة العربية بسبب موقفها إزاء ماحدث في سورية وخصوصاً بالصيغ الحالية.

معتبراً ما حدث في سورية ليست ثورة وإنما صـ.راع على السلطة والحكم والطمع في الوصول إليه على أكتاف السوريين.

أما عن رأيه في التطبيع الذي قامت به عدد من الدول العربية مؤخراً كشف دريد لحام بأنه مع التطبيع ولكن بشروط تضمن حقوق الشعب الفلسطيني وعودة أراضيه.

وأنه يرى بأن التطبيع قادم لا محالة، إلا أن ما يجعله لي ذهول دائم هو تطبيع البلاد التي تبعد عن فلسطين مسافات شاسعة وهذا ما رآه لحام بأنه تشتيت للعالم العربي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *