الرئيسية / فنون / اياد الريماوي: لا أبيع أعمالي مقابل المال

اياد الريماوي: لا أبيع أعمالي مقابل المال

كشف المؤلف الموسيقي والملحن “إياد الريماوي”، عن تحضيراته الجديدة فيما يتعلق بالموسيقى للموسم الدرامي في رمضان من العام 2021.

وقال “إياد الريماوي” لبرنامج  MBCTrending، أن «التحضيرات الجديدة تشمل الجزء الثاني من مسلسل “سوق الحرير” تحت إدارة المخرج “مثنى الصبح” حيث ستشهد الموسيقى الخاصة بالمسلسل تطويراً»، موضحاً أن الموسيقى والشارة ستبقى نفسها كما كانت في الجزء الأول لكن سيتم إحداث نوع من الإضافة عليها وإعادة التوزيع ببعض الأماكن.

وأضاف “الريماوي” أنه يوجد تحضيرات تتعلق بمسلسل ثان، وهو مسلسل سوري يشارك به بعض الفنانين العرب، لكن لم يذكر اسم المسلسل أو تفاصيل إضافية عنه كونه لم يتم الاتفاق النهائي عليه.

خلال حفل “رسائل حب من دمشق” الذي أحياه “إياد الريماوي” في “دار أوبرا دبي” في 12 شباط الجاري، أهدى “الريماوي موسيقى مسلسل “الغفران” لروح المخرج والفنان الراحل “حاتم علي” عن ذلك قال “الريماوي”: «مسلسل “الغفران” كان أول عمل بيني وبينه، و”الغفران” يذكرني بـ”حاتم علي”، واليوم تقريباً أربعينيته، فقلت لا يمكن أن يمر اليوم هكذا، هذا أقل شيء”.

اشتركت في الحفل المغنيتان “ليندا بيطار”، و”كارمن توكمه جي”، كما سبق وتعاون “الريماوي” مع “لينا شماميان”، و”فايا يونان”، وعن أهمية مشاركة الأصوات في أعماله، قال “الريماوي”: «الأصوات مهمة جداً، في النهاية هذا الصوت هو صوت الأغنية وروحها. هناك أصوات تعجبني، الأصوات التي فيها صدق وبساطة، وفي نفس الوقت تدخل القلب، هذه هي الأصوات التي أبحث عنها، وأهرب من الأصوات التي فيها استعراض زائد”.

وتابع “الريماوي”: «نحن للأسف، في الموسيقى العربية و”البوب” عموما، في مرحلة اتكال على استعراض المطرب بشكل كبير، ما عادت هناك أفكار جديدة ولا ألحان مميزة، وبالتالي يقولون للمطرب أعطنا إذن”.

“الريماوي” أكد أنه لا يبيع ألحانا للآخرين أو المطربين، وأضاف: «لست ضمن السوق، عندي مشروعي الموسيقي الخاص، إذا كان الصوت يخدم إحدى الأغنيات التي أقدمها أطلب من هذا الصوت أن يكون شريكي، أو ينضم لمشروعي ويؤدي هذه الأغنية، أما أن أبيع أغنية لقاء المال، لا أقوم بهذا الشيء”.

وتحدث عن فرقة “كلنا سوا” التي ساهم في تأسيسها عام 1995 قائلاً أنه يشتاق للفرقة لكن بعد الحرب كثيرون من الفرقة سافروا إلى الخارج، «وبالتالي ما عاد ممكنا لقاؤنا لنتدرب أو نعمل على مشروع جديد أو ألبوم جديد. كما أنني أنشأت منذ عدة سنوات الاستديو الخاص بي، وبدأت العمل في الدراما واستمر ذلك العمل، وبالتالي الدراما أخذتني أكثر، لكن “كلنا سوا” لم تتوقف، وربما تجتمع من جديد في أي لحظة”.

“إياد الريماوي” أسس عدة فرق موسيقية بأنماط موسيقية متنوعة مثل الموسيقى الشعبية والبوب والروك والموسيقى الشرقية، ويُعد الفنان العربي الأول الذي يوقع مع شركة “سوني ميوزك” العالمية، من خلال ألبومه الأول “حكايا من دمشق” عام 2012، ووصل الألبوم إلى المركز الثاني في مبيعات “ڤيرجن ميجا ستورز” في “الشرق الأوسط”.

أصدر “الريماوي” الألبوم الثاني بعنوان “سُكون في دمشق” عام 2016، فتصدر مبيعات “ڤيرجن” الشرق الأوسط لثلاثة أشهر متتالية، وحقق ألبومه الثالث “دمشق الآن” عام 2018 نجاحاً مماثلاً..

قدم “إياد الريماوي” في مجال الموسيقى التصويرية عدة أعمال منها “مرايا”، “الفصول الأربعة”، “جرن الشاويش”، “الندم”، “24 قيراط”، “تشيللو”، “قلم حمرة”، “ضبوا الشناتي”، “ياريت”، “سمرة”، “العراب – نادي الشرق”، “مسافة أمان”، “حرملك”، “لو”، “أولاد آدم”، “هوامير الصحراء”، “أوركيديا”، “مطلوب رجال”، وغيرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *