الرئيسية / محلي / بعد يومين من قـ.تـ.ل طفلة حي الدرعية، بائع يغـ.تـ.صب طفلة في الرقة.. وقسد “تتفرج”

بعد يومين من قـ.تـ.ل طفلة حي الدرعية، بائع يغـ.تـ.صب طفلة في الرقة.. وقسد “تتفرج”

 

أكدت مصادر محلية لـ”أثر” قيام أحد أصحاب البقاليات في حي “المحطة”، بمدينة الرقة بالاعتداء جنسياً على طفلة في الـ 12 من عمرها.

 

وبحسب المصادر، فإن المعتدي فر إلى جهة مجهولة خوفاً من ردة فعل ذويها، كما أشارت المصادر ذاتها إلى أن الفتاة نقلت إلى إحدى النقاط الطبية في حالة صحية سيئة، دون أي رد فعل من قبل “قوات سوريا الديمقراطية”، التي تعتبر “سلطة الأمر الواقع” في المدينة منذ العام 2017.

 

ويأتي ذلك بعد يومين من العثور على جثمان فتاة في العمر نفسه ملقاة في حي “الدرعية“، بعد اختطافها لعدة أيام من قبل مجموعة مجهولة طالبت ذويها بفدية مالية بقيمة 15 ألف دولار، إلا أن المجموعة الخاطفة قابلت عجز ذوي الفتاة عن تسديد الفدية بقتل الطفلة ورميها بالقرب من مسكن العائلة في الحي الواقع بالطرف الجنوبي من المدينة.

 

وتعيش مدينة الرقة حالة من الفوضى الأمنية بسبب انتشار عصابات الخطف والقتل المتزامن مع الإهمال الأمني من قبل “الآسايش” التي تعد بمثابة “الأمن العام” في هيكلية “قسد”، فيما تقول مصادر عشائرية لـ “أثر برس” أن الإهمال الأمني مسألة متعمدة من قبل “قسد”، بما يبقي السكان ضمن حالة الخوف والحاجة الأمنية لها.

 

ولا يوجد إحصائيات دقيقة لعدد جرائم القتل والخطف التي سجلت في المدينة منذ أن سيطرت عليها “قسد”، إلا أن المعلومات تشير إلى تزايد ملحوظ في جرائم العنف ضد الأطفال خلال المراحل الأخيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *