الرئيسية / منوع / سوريا.. شقيق يودي بحياة شقيقه ورضيعة تفقد حياتها بردا

سوريا.. شقيق يودي بحياة شقيقه ورضيعة تفقد حياتها بردا

أقدم شقيق على قتل شقيقه في مخيمات النزوح بالقرب من “لواء اسكندرون” على الحدود السورية التركية، ضمن مناطق سيطرة “هيئة تحرير الشام-جبهة النصرة”.

 

وقال المرصد السوري المعارض، إن شاباً قتل شقيقه بإطلاق النار عليه بشكل مباشر، ضمن مخيم “أهل الصبر” قرب “صلوة”، بريف “إدلب”، دون إضافة تفاصيل حول أسباب القتل، أو طريقة التعاطي مع القاتل.

في السياق ذاته، ذكر المرصد إن أهالي في مدينة “أريحا” عثروا على طفل مجهول الهوية، لا يتجاوز عمره العدة الأشهر، داخل كيس ملابس تم وضعه بقرب أحد المساجد، وهو لايزال على قيد الحياة، مضيفاً أن حادثة أخرى مشابهة جرت يوم الجمعة حيث عثر أهالي على رضيعة موضوعة داخل صندوق كرتون، مرمية على طريق “مريمين-دركوش” بريف “إدلب” الغربي، إلا أنها لقيت حتفها جراء البرد الشديد الذي لم يستطع جسدها الهزيل مقاومته خصوصاً أن عمرها كما يبدو لم يكن يتجاوز العدة أيام.

 

يذكر أن جرائم السرقة ورمي الأطفال الصغار، تكررت في غالبية المناطق السورية مؤخراً، ولعلّ الأسباب الاقتصادية السائدة أحد أبرز أسبابها، في وقت يدفع أطفال لا ذنب لهم فاتورة الحرب ببلادهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *