الرئيسية / محلي / رغم ارتفاع كلفتها.. إقبال على عمليات التجميل من جميع الطبقات

رغم ارتفاع كلفتها.. إقبال على عمليات التجميل من جميع الطبقات

أكدت رئيس قسم التجميل في “المركز الوطني للاختصاصات – البورد السوري” هبة الحلو، أنه جميع فئات المجتمع تزور عيادات التجميل حالياً، فهي ليست حكراً على أبناء الطبقة الغنية، وإنما يأتي أيضاً لهذه العيادات أبناء الطبقة المتوسطة والفقيرة. 

وأضافت الحلو لصحيفة “الوطن”، أنه رغم غلاء المعيشة والظروف الصعبة الحالية، إلا أن “الجميع يتمنى أن يظهر بشكل جميل وأصغر سناً من عمره الحقيقي، وخاصة بعض السيدات لديهن استعداداً لتخفيف أكلهن وشربهن مقابل الظهور بصورة جميلة”. 

وحول الأسعار، بيّنت الحلو أن أجور الفيلر حالياً تتراوح بين 300 – 400 ألف ليرة للحقنة الواحدة، ولا يزال الإقبال عليها جيداً رغم ارتفاع سعرها، بينما لا تتجاوز كلفة جلسة الشحوم الذاتية 200 ألف ليرة. 

وأوضحت أن الطبقة المتوسطة تتجه إلى حقن مواد أقل كلفة، كتقنية البلازما، التي تُستخدم لتخفيف الهالات السوداء والتجاعيد البسيطة حول العينين وتقوية الشعر، وتتراوح الجلسة وسطياً بين 20 – 30 ألف ليرة كأجور سحب الدم وحقنها. 

ولوحظ مؤخراً زيادة الإقبال على المراكز التجميلية بدمشق، حتى أن بعضها يطلب حجز موعد قبل شهر أو أكثر لامتلاء المواعيد، خاصة على أقسام إزالة الشعر بالليزر، وتبييض الأسنان وتقويمها، إضافة إلى انتشار عمليات تجميل الأنف، ونحت الجسم، ونفخ الشفاه.

الاقتصادي – سورية 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *