الرئيسية / فنون / عن مقطوعته “عندما تبكي سورية” .. طفل سوري ينال المركز الأول في مسابقة دولية للعزف

عن مقطوعته “عندما تبكي سورية” .. طفل سوري ينال المركز الأول في مسابقة دولية للعزف

حقق الطفل وديع نحال ذو الـ13 عاماَ المركز الأول في المسابقة الدولية السابعة للموسيقيين المؤدين التي أقيمت في موسكو “أونلاين” تحت عنوان “أداء القرن الحادي والعشرين.. المبادرات.. الإنجازات” .

وقال وديع نحال ابن محافظة اللاذقية لتلفزيون الخبر: قدمت مقطوعتين موسيقيتين الأولى لموزارت تسمى “سوناتا رقم 6 الحركة الأولى”، والثانية مقطوعة من تأليفي بعنوان “عندما تبكي سورية” والتي خولتني للحصول على المركز الأول بين عدة مواهب من بلدان متعددة من العالم.

وأضاف: “حملت بمقطوعتي آلام السوريين ومعاناتهم وخاصةَ معاناة الأطفال والآلام التي ألّمت بسوريا بسبب الحرب التي كبرنا معها، رأيت العلامات الموسيقية للمقطوعة في ذهني، وعملت خلال سنتين لتصبح لحن أعزفه على البيانو.”

وأكمل وديع: “بدأت العزف على آلة البيانو بعمر خمس سنوات وحالياَ أنا طالب في السنة السادسة بمعهد محمود العجان الموسيقي التابع لوزارة الثقافة، وعضو في كورال الراعي الصالح باللاذقية، وكانت عائلتي الداعم الكبير لي، بالإضافة لأساتذتي المشرفين، الدكتورة همسة صلحي الوادي، والموسيقية آية الأرسوزي.”

كما تحدث والدا وديع لتلفزيون الخبر عن الجوائز التي نالها ولدهما قائلين: “حقق وديع على المستوى المحلي عدة جوائز فهو رائد في مسابقة رواد الطلائع بالعزف على آلة البيانو، و حصل على الجائزة الخاصة بالعزف مع الفرقة السيمفونية الوطنية السورية، والجائزة الثانية في المسابقة الوطنية للبيانو.”

وأضافا “على المستوى الدولي حقق المركز الأول عن الفئة “ب” بمسابقة صلحي الوادي الدولية الخامسة للبيانو في عام 2019، بالإضافة لتأهله للمرحلة الأخيرة في مشاركته بمسابقة موتزارت العالمية للبيانو التي أقيمت في سويسرا في عام 2020.”

وختمَ الطفل وديع حديثه بأنه سعيد بحصوله على المركز الأول بكونه الطفل السوري الوحيد المشارك في المسابقة والذي عاش وكَبُرَ في الحرب.. وقال: “نحنا أطفال سوريا.. وجه سوريا الضاحك.. منستاهل الفرح والموسيقا والحب. ”

شذى يوسف- تلفزيون الخبر- اللاذقية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *