الرئيسية / محلي / تجار سوق الهال بدمشق: مبيعات التمور لا تتجاوز 3 أطنان يومياً

تجار سوق الهال بدمشق: مبيعات التمور لا تتجاوز 3 أطنان يومياً

توقّع أحد تجار التمور في سوق الهال بدمشق عدم ارتفاع أسعار التمر خلال رمضان، “بسبب ضعف الطلب المتوقع نتيجة ضعف القوة الشرائية لدى شريحة واسعة من المستهلكين”، مؤكداً أن متوسط مبيعات سوق الهال من التمور لا يتجاوز 3 أطنان يومياً.

 

وأوضح التاجر لصحيفة “الوطن”، أن كيلو التمر انخفض خلال الأسبوعين الماضيين نحو ألف ليرة، توازياً مع تحسن سعر صرف الليرة، كون التمور في سوق الهال كلها مستوردة، مبيّناً أن متوسط أسعار التمور يتراوح بين 2,000 – 20 ألف ليرة حسب النوع.

 

وبحسب كلام التاجر، فإن سعر كيلو تمور (نوع خلاص) 3,800 ليرة، والتمور العراقية المعبأة في “شوالات” لا يتجاوز الكيلو 2,500 ليرة، بينما كيلو تمور (الخضري) بين 6 – 7 آلاف ليرة، وكيلو بعض التمور الإماراتية الممتازة أو الفاخرة 20 ألف ليرة.

 

وبحسب بيانات سابقة لـ”وزارة الزراعة” تعود إلى 2011، فإن الإنتاج المحلي من مادة التمر يقارب 5,000 طن سنوياً، فيما تتراوح حاجة السوق المحلية بين 40 – 50 ألف طن، وهو ما يمثل فقط 10% من حاجة البلد.

 

 

بدوره، توقّع عضو لجنة الخضار والفواكه في سوق الهال بدمشق أسامة قزيز، ارتفاع أسعار الخضار مع بداية رمضان المقبل بين 20 – 30%، بسبب زيادة الطلب عليها نتيجة ثقافة الاستهلاك التي عادة ما تترافق مع الأيام الأولى من الشهر، حسب كلامه.

 

ورجّح قزيز انخفاض أسعار الخضار مجدداً وعودتها إلى مستواها الطبيعي بعد يومين أو 3 من رمضان، بسبب تحسن الطقس وبدء نضوج الكثير من الخضار، وبالتالي زيادة العرض في السوق، لا سيما البطاطا، حسبما نقلته عنه صحيفة “الوطن”.

 

واعتبر قزيز أن أكثر العوامل التي تزيد الأسعار هي أجور النقل “الباهظة” من مناطق الإنتاج إلى الأسواق، خاصة أسواق الهال، نتيجة قلة توفر المحروقات، مبيّناً أن أجور شاحنة حمولتها 6 أطنان خضار أو فواكه من الساحل لدمشق تفوق 300 ألف ليرة.

 

ولفت إلى أن سعر كيلو البطاطا اليوم في سوق الهال يتراوح بين 700 – 900 ليرة سورية، وكيلو البندورة بين 500 – 700 ليرة، والفول الأخضر البلدي 800 ليرة، وكيلو البازلاء نحو 1,300 ليرة، وكيلو البصل (الفريك) بين 200 – 300 ليرة.

 

وقبل أيام، أعلنت “المؤسسة السورية للتجارة” تدخلها في سوق الهال عبر بيع المواد بسعر الجملة، مثل البندورة والبطاطا والخيار والباذنجان والكوسا، إضافة إلى طرح هذه المواد في صالاتها بأسعار شرائها من الفلاحين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *