الرئيسية / محلي / السورية للتجارة في حلب تُساند العائلة السورية بكـ.ارثة المستلزمات الدراسية!

السورية للتجارة في حلب تُساند العائلة السورية بكـ.ارثة المستلزمات الدراسية!

مع بداية كل عام دراسي تُضاف حلقة ضاغطة إلى سلسلة متطلبات المعيشية اليومية على العائلة السورية، لتزيدهم ثقلاً وهمّاً بسبب صعوبة تأمين المستلزمات الدراسية بما فيها القرطاسية لضعف القدرة الشرائية.

ومع ضعف راتب الموظف السوري مقارنة بارتفاع الأسعار، انتهزت صالات السورية للتجارة في حلب الفرصة طارحة العديد من المستلزمات الدراسية والجامعية، انطلاقاً من كونها “ذراع التدخل الإيجابية”.

وبيّن مدير فرع مؤسسة السورية للتجارة بحلب “عبد الحميد مسلم” لـ “شام تايمز” أن الإدارة العامة قررت توزيع مخزون القرطاسية والحقائب المدرسية والألبسة المدرسية الموجودة في المستودعات التابعة للمؤسسة بالكامل على الصالات والمجمعات للبيع في جميع المنافذ، وعرضها على أكبر شريحة للمواطنين، إذ أفرد فرع حلب للسورية للتجارة مساحة واسعة من الصالة لعرض القرطاسية و اللباس والحقائب المدرسية بأنواعها المختلفة، بالتزامن مع وضع إعلانات واضحة للأسعار في مدخل الصالة والأبواب الخارجية متضمنة توفر القرطاسية وأسعارها داخل الصالة، والقيام بعملية المتابعة اليومية من قبل مديري منافذ البيع لتغذية المنافذ وتلافي النقص في المواد التي يحتاجها الطلاب.

وكشف “مسلم” عن أسعار بعض القرطاسية الموزعة في صالات السورية للتجارة كافة، وتصل أسعارها المخفضة إلى 50% مقارنةً بالسوق المحلية، حيث بلغ مبيع دفتر خرز /70/ ورقة 250 ليرة سورية في صالات السورية للتجارة، أما دفتر خرز /140/ ورقة بسعر 425 ليرة سورية، في حين بلغ سعر دفتر شريط /70/ ورقة غلاف كرتون 450 ليرة سورية ، ودفتر شريط /70/ ورقة غلاف بلاستيك 700ليرة، أما دفتر شريط /140/ ورقة غلاف بلاستيك فبلغ سعره 1200 ليرة، وسجل سعر مبيع دفتر شريط /200/ ورقة غلاف بلاستيك 2300 ليرة سورية.

وعن نسبة مبيعات القرطاسية في صالات السورية للتجارة بحلب، قال مدير فرع حلب إن نسبة مبيعات المستلزمات المدرسية في صالات السورية للتجارة بحلب بلغ 104 مليون ليرة سورية بدءاً من يوم الإعلان عن توافر القرطاسية والمستلزمات المدرسية بتاريخ 1/8، حيث توزعت القرطاسية بنوعيات كثيرة ذات جودة مختلفة في خمس صالات رئيسية (الأكرمية- الشهباء- الرازي- الجميلية- الزهراء)، بالإضافة إلى توفير القرطاسية في باقي الصالات التابعة لمؤسسة السورية للتجارة البالغ عددها 64 صالة موزعةً بين المدينة والريف.

وأشار إلى أن أسعار القرطاسية موحدة في جميع صالات السورية للتجارة، وتعود فوارق الأسعار تبعاً لجودتها وأنواعها المختلفة بالإضافة إلى وجود مواد أساسية (غذائية وقرطاسية) من خلال نظام الأمانات المورّدة من القطاع الخاص.

وفيما يتعلق بأسعار الدفاتر المدرسية في صالات العرض، نوّه “مسلم” إلى أن المؤسسة تطرح الدفاتر المدرسية التي تنتجها المطابع التابعة للمؤسسة العامة وطرحها في الصالات بسعر التكلفة وذلك تبعاً لجحم الدفتر المدرسي وجودته.

وأضاف “مسلم” أن مؤسسة السورية للتجارة بحلب لديها مواد أساسية بنظام الأمانة ويتم ترميم المواد عن طريق الموردين، بالإضافة إلى وجود نوعيات مختلفة من القرطاسية والمستلزمات المدرسية بأسعار مختلفة، ويتراوح سعر الحقائب المدرسية على سبيل المثال بين 1200 ليرة حتى 8000 ليرة وذلك تبعاً لجودتها، حيث تم الاعتماد في توزيع القرطاسية بصالات المؤسسة على دراسة طبيعة الحي الذي تتواجد فيه الصالة وذلك تبعاً لعادات وخصائص سكان كل حي.

يُذكر أن المؤسسة السورية للتجارة أعلنت قبل بداية العام الدراسي الحالي عن بيع القرطاسية والألبسة والحقائب المدرسية للعاملين بالدولة بالتقسيط بقيمة مائة ألف ليرة سورية لكل عامل وبدون فوائد، في حين شهدت أسعار القرطاسية تحليقاً جنونياً وصل أكثر من ثلاثة أضعاف ما كانت عليه في العام الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *