الرئيسية / محلي / «هرشو» تنسحب من خط المزة – سومرية, و«النقل الداخلي» تخدمه

«هرشو» تنسحب من خط المزة – سومرية, و«النقل الداخلي» تخدمه

انسحبت شركة«هرشو» للنقل الخاص دمشق, والتي كانت تشغل خط «السومرية- مزة أوتوستراد- إلى نهاية الخط في منطقة البوابة», ومنذ نحو العام وإلى الآن بقي هذا الخط شاغراً ولا يوجد باص للنقل الداخلي يخدمه على الرغم من الازدحام الذي يشهده هذا الخط, ولاسيما خلال أوقات الصباح الباكر بسبب حاجة جميع الطلاب إليه لمروره من جانب أكثر من كلية في مدينة دمشق مطالبين بإعادة الخط للعمل مع بداية الدوام في الجامعات حتى يتمكن الطلاب من الوصول إلى جامعاتهم.

عبد الرحمن دلعو طالب جامعي في كلية الصيدلة يقول إنه يحتاج ليصل إلى كليته الركوب في باصين لأنه يقطن في الزاهرة بمدينة دمشق، وهو يحتاج ركوب حافلة إلى البرامكة, وحافلة أخرى إلى منطقة المزة ولو كان هناك باص مباشر إلى منطقة المزة لكان اختصر على جميع الطلاب مسافة كبيرة، وساعده في الوصول إلى جامعته بشكل أسرع وبحافلة واحدة.

بينما تقول مها سليمان مدرّسة: في السابق كان الصعود إلى باص (هرشو)من أي موقف بدءاً من منطقة البوابة وصولاً إلى السومرية مريحاً جداً لجميع المواطنين من طلاب وموظفين وعمال، فهو يختصر مسافات كبيرة .

بدوره، يشير المواطن سعد الحسيني إلى أن ما يواجهه المواطنون خلال تنقلهم من البوابة وصولاً إلى السومرية أو إلى منطقة المزة من معاناة يقتضي من المعنيين في شركة النقل الداخلي الوقوف على هذه المشكلة وتشغيل هذا الخط المحوري، وإلا فإننا أمام تساؤلات كثيرة بشأن من شرع وسمح وبارك هذه الخطوة للشركة بفرز جميع الباصات على الخطوط الأخرى, وبقاء هذا الخط بلا باصات مع انسحاب شركة (هرشو) منه، وهل عدم وجود مشغل ثان لهذا الخط الحيوي بعد انسحاب الشركة يجعل المعنيين يتناسونه.

«تشرين» تواصلت مع المهندس سامر حداد- مدير شركة النقل الداخلي في مدينة دمشق الذي قال: بعد انسحاب باصات (هرشو) من العمل لم يتم فرز باصات لهذا الخط, ولكن الآن وعلى الفور سيتم تخديم الخط بأكثر من ثلاثة باصات للنقل الداخلي من الشركات الأخرى.

تشرين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *