الرئيسية / محلي / لمواجهة ارتفاع أسعار المنظفات… سوريون يصنعوها منزلياً ويبيعون الفائض!

لمواجهة ارتفاع أسعار المنظفات… سوريون يصنعوها منزلياً ويبيعون الفائض!

بهدف التخفيف من كلفة مواد التنظيف التي يحتاجها منزله طور الكيميائي “سامر إبراهيم” خبراته العلمية وحضّر مجموعة من هذه المواد، ليحقق الاكتفاء الذاتي ويبيع الفائض منها بأسعار مقبولة مع الحفاظ على الجودة والنوعية.

 

يقول “إبراهيم” في حديثه مع موقع سناك سوري: «مشكلة غلاء أسعار مواد التنظيف والشامبو بشكل يومي تقريباً كانت السبب بالبحث عن بديل، وخصوصاً أنني أعرف التراكيب الكيميائية لمواد التنظيف كافة بحكم دراستي للكيمياء، فتوجهت إلى المواقع الالكترونية المتخصصة، و بدأت تحضير الشامبو وسائل الجلي وماء الجافيل والبلسم والكلور لبيتي، كنموذج للتجربة، ثم بدأت ببيع بعض المنتجات بأسعار مقبولة».

 

 

منظفات مصنعة منزلياً

لتحضير الشامبو والمواد الأخرى طريقة خاصة يوضحها الكيميائي : «يحتاج الشامبو لخلطة مؤلفة من التكسابون وهو (المادة الفعالة) وأحماض لضبط BH، وكليسيرين والبلسم و البلسم الجامد والعطر وصباغ حيث يتم خلطها بالترتيب بالماء في وعاء بلاستيك مع التحريك المستمر، بينما سائل الجلي يحتاج إلى مادة “الزفتة” وهي المادة الفعالة وكمية مناسبة من الصودا الكاوية ولكنها تحتاج إلى حذر عند وضعها بوعاء بلاستيكي، وتضاف عليها التكسابون وبعض المحسنات كالغليسرين والكمبرلند للرغوة ورافعات لزوجة وعطور ومادة حافظة وصباغ». لافتاً إلى أن جميع هذه المواد موجودة بمحلات العطارة تخلط بكمية محددة من الماء وهي توفر للأسرة حوالي 40% من أسعارها بالسوق مع ضمان جودة المنتج وعدم حصول أذى للجلد والشعر عند الاستعمال ويمكن أن تؤمن دخل بسيط في حال بيع جزء من الفائض.

 

بينما مواد الجافيل والكلور حسب إبراهيم، تحتاج إلى مكان للتهوية وحرص شديد بالتحضير لاحتوائها على مواد شديدة القلوية وبعضها لها تأثير حمضي قوي، ودقة بالمقادير لذلك لا أنصح بتطبيقها من قبل العامة في المنزل.

 

بدورها تحضر “أسماء المحمد” الشامبو بمنزلها وتقول: «أنا عادة أشتري علبة من الشامبو العائلي لتغطية كامل الشهر بحوالي 2000 ليرة سورية، اليوم لم نعد قادرين على شرائه نظراً لارتفاع سعره لأكثر من ثلاثة أضعاف، فالبائعين يقولون لنا أن السعر ارتفع بسبب ارتفاع أسعار المواد الكيميائية المصنعة منه وضعف القوة الشرائية، فقررت إحضار الخلطة من العطار لتجهيزها بالمنزل، وخصوصاً أنه بمبلغ 2000 ليرة سورية تستطيع تجهيز حوالي علبتين من الحجم العائلي تكفيك لشهرين تقريباً».

 

ومن جهته أكد العطار “محمد عابدين” من سوق “مدحت باشا” بدمشق” أن 70% من زبائنه يطلبون خلطة الشامبو وسائل الجلي في الآونة الأخيرة ويطلبون طريقة تحضيرها منه لتجهيزها بمنازلهم في ظل الارتفاع الكبير بالأسعار التي تشهدها الأسواق السورية مؤخراً، حيث يبحث كثيرون عن حلول بديلة لمواجهة الغلاء وبالشكل الذي يناسب مستوى معيشتهم».

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *